_ ‫‬
الإنذار المبكر ينبه من انخفاض مدى الرؤية الأفقية بينبع «مؤسسة التقاعد»: تقديم موعد صرف المعاشات «قبل العيد» مشاجرة في السماء بين راكبين وطاقم طائرة ينبع انقطاع الكهرباء عن مستشفى ينبع بسبب خلل فني “الشورى” يجري تعديلات على المادة “77” من نظام العمل.. لتلافي سلبياتها «مؤسسة التدريب»: 300 ألف ريال قرض لخريجي «الصناعية» بالصور .. اخماد حريق ناقلة وقود في حادث مروري بلا إصابات بينبع مرور ينبع ينفي صحة تركيب “ساهر” في مواقع داخل المحافظة “جهات حكومية” تبدأ في ايداع البدلات بأثر رجعي في حسابات الموظفين سيارة تداهم حادثاً بالمدينة وتصيب رجل أمن و4 مسعفين
_ ‫‬

شارك برأيك

كن على تواصل

للإشتراك بالقائمة البريدية

أحوال الطقس بينبع

حجوزات

إعلان

تعليقات: 0
مارس - 1 - 2017

صحيفة ينبع – متابعات

أعلنت الصين أنها ستسرح نصف مليون عامل بالصناعات الثقيلة خاصة فى قطاعى الحديد الصلب والفحم خلال العام الجارى تنفيذا لخطتها التى تهدف إلى إزالة القدرة الإنتاجية المفرطة فى القطاع الصناعى التى تتسبب فى زيادة حجم المعروض فى السوق الدولى ما يؤثر على الأسعار العالمية.

جاء هذا على لسان وزير العمل الصينى ين ويمين الذى تعهد فى مؤتمر صحفى عقده اليوم بأن الدولة ستقوم بدعم العمال الذين سيتم الاستغناء عنهم من خلال برامج تساعدهم على كسب معيشتهم أو التقاعد.

وقلصت الصين العام الماضى 726 ألف وظيفة فى قطاعى الصلب والفحم، وأكد مسئولون صينيون فى شهر مارس 2016 أن تنفيذ الصين لبرامجها الإصلاحية فى القطاع الصناعى والشركات المملوكة للدولة لن تسفر عن عمليات واسعة النطاق للاستغناء عن العمال مثلما حدث خلال فترة الأزمة العصيبة التى كانت مرت بها فى تسعينيات القرن الماضى.

وتقوم الصين منذ عدة سنوات بسبب ما تشهده من تباطؤ فى النمو الاقتصادى بجهود حثيثة لإزالة القدرة الإنتاجية المفرطة فى القطاعات الصناعية من خلال تسريح الأيدى العاملة الزائدة، ومن المتوقع أن يبلغ عدد من يتم تسريحهم فى قطاعى الفحم والحديد اللذين يعتبران من أكثر القطاعات التى تعانى من زيادة مفرطة فى الإنتاج 1.8 مليون عامل.

وكانت الحكومة المركزية الصينية أعلنت تخصيص 100 مليار يوان (نحو 15.4 مليار دولار أمريكى) خلال العام الماضى والجارى لمساعدة هؤلاء العمال الذين سيتم الاستغناء عنهم لإيجاد فرص جديدة للعمل وكسب الرزق.

  549 مشاهدة
0
    قسم: أخبار دولية

جميع التعليقات مغلقة

ينبع
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ينبع) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة ينبع الإلكترونية
حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام