_ ‫‬
‎”تعليم ينبع” يوجّه المدارس باتباع إجراءات السلامة تحسباً للتغيرات الجوية الإطاحة بمُبتَز هدد امرأة لـ«إقامة علاقة محرمة» الخدمات الصحية بينبع الصناعية تكشف حقيقة انتشار انفلونزا الخنازير الملك يزور أخاه الأمير مقرن بن عبد العزيز معزياً ومواسياً في وفاة نجله وفاة نائب أمير عسير في حادثة تحطم مروحية خطط لإنشاء خط قطار كهربائي بين الرياض والدمام وربط ينبع بجدة انتحار مقيم آسيوي داخل غرفته بينبع.. والجهات الأمنية تباشر الحادثة درسا بالكرم والعطاء وكيل محافظة ينبع السابق يتبرع بهدية الأهالي للجمعيات الخيرية جريمة بشعة في أجياد مكة .. زوج يقتل زوجته بسكين ثم ينحر نفسه داخل مطبخ منزلهما ممرض يتعرض لأزمة قلبية أثناء عمله بمستشفى ينبع
_ ‫‬

شارك برأيك

كن على تواصل

للإشتراك بالقائمة البريدية

أحوال الطقس بينبع

حجوزات

إعلان

تعليقات: 0
مارس - 2 - 2016

غلاف البوتامك

 

 

“على ضفاف البوتامك”  اسم لكتاب يحوي قصص ومواقف وتأملات وخواطر وتجارب دارت حول نهر (البوتامِك) حيث تتربع العاصمة الأمريكية، واشنطن دي سي.

عن سبب اختيار الاسم، يقول مؤلف الكتاب، نايف عبدالحي العبدالحي أنه وجده الأنسب ليلائم التنوع الموجود في الكتاب والذي عاش أحداثه وتفاصيله حين كان مبتعثاً يدرس في جامعة جورج واشنطن العريقة.

يذكر أن الكتاب من منشورات دار الأدب العربي وسيتوفر في معرض الكتاب الحالي 2016, ومقسم إلى ثلاثة وعشرين فصلاً، لكل فصل أسلوبه وفكرته، ويقرأ لوحده، ولكل قصة وواقعة فيه ما يميزها، سواء قصة الصامدة عند البيت الأبيض لمدة سبع وثلاثين سنة، سر الطائفة الأمريكية التي تكفر بالتقنية وبكل شيء جديد وتفضل الحياة على نمط القرن الخامس عشر! ذكره لما رأى تحت قبة الكونجرس ومكتبتها وقاعات مجلسيها، مخبئات صدور المستعبدين القدامى، ما شاهده في بيت المعبد الماسوني وما دار بينه وبين العاملين فيه، وما هي الصورة التي رآها على الشبكة العنكبوتية ورجح أن يجدها في مكتبة الماسونية ثم وجدها بعد بحث وتقليب لعدة صفحات، حواراته ومشاهداته لتجمعات الشواذ في مظاهراتهم عند المحكمة العليا، وتأييده لواعظ يرتدي لباساً غريباً كان يتمتم ويشفق على قومه، وقد علق قرن كبش على ظهره.

بالإضافة إلى ذلك، يحوي الكتاب وصف دقيق لما في متحف الهولوكوست الموجود في المنطقة السياحية في العاصمة الأمريكية ، وكيف أنه وُظف بشكل متقن لايصال رسائل لملايين من السواح، وما الذي أودعه في صندوق البريد قبيل خروجه من المتحف والعبارة التي قالها له ضيفه القادم من شيكاغو حين شاهد آلاف الأحذية فيه قد جلبت من دول أوربية كشاهد على العصر لما وقع لليهود، الحادثة التي كادت أن تطير بقلبه في خامس يوم له في أمريكا وقد سافر كل من يعرفهم وبقي وحيداً يأنس بحديث الجدران، حتى تطلب الأمر الاتصال على 911، قصة لجوئه إلى الأمم المتحدة والصليب الأحمر بعد أن تعرض لتهديد إطلاق بالنار! ذكره لمشاهدات يومية في الحاضانة الأمريكية ليرى كيف يصنع الإنسان الأمريكي منذ ستة شهور، وغيرها الكثير والكثير مما هو ممتع وشيق..ومنخب من عدة فصول كتبها.
يهدف العبدالحي من نشر الكتاب إلى مشاركة القارئ بعض التجارب والقصص والتأملات والمواقف والغرائب التي حدثت له أثناء رحلة الابتعاث والسفر، وكل ذلك بلغة وأسلوب أدبي مشوق، وهنالك مزيد تفصيل ونقاش وإثراء على وسم #على_ضفاف_البوتامك.

 

 

 

 

  3854 مشاهدة
0

جميع التعليقات مغلقة

ينبع
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ينبع) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة ينبع الإلكترونية
حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام