_ ‫‬
أهالي ينبع يقيمون مائدة إفطار صائم على نية الشهداء رسائل من ينبع تصفع صواريخ “الحوثي” الخائبة “لم نشاهدها.. شكراً للبواسل” بعد مكة والمدينة.. حالة جرب في ينبع تغلق روضة أطفال أب يضع الكلور في لبن ابنه الرضيع انتقاماً من زوجته بلدية ينبع تكشف مُلابسات فيديو اقتياد عامل مطعم “كلباً” بشرى لموظفي البنود والعقود.. وأنباء عن صدور توجيهات عليا بمعالجة أوضاعهم «التنمية الاجتماعية» توضح تفاصيل قضية «فتاة ينبع» المعنفة دوريات ينبع تضبط سائق السيارة الأجرة المتحرش بـ”فتاة الاحتياجات الخاصة” محلي ينبع: إنشاء منتزه بري للاستفادة من كميات المياه المعالجة الثلاثية ” المرور ” يعلن رسميا المدن التي سيبدأ فيها تطبيق مخالفة الحزام والجوال
_ ‫‬

شارك برأيك

كن على تواصل

للإشتراك بالقائمة البريدية

أحوال الطقس بينبع

حجوزات

إعلان

يونيو - 7 - 2018

صحيفة ينبع – متابعات محلية

لم أشاهد صواريخ الحوثي الخائبة؛ فشكراً أبطالنا أبطال قوات الدفاع الجوي، ودام وطننا شامخاً بعز، وستظل رايتك خفاقة للأبد برغم كيد الكائدين ومكر الماكرين”.. كانت هذه الرسالة التي تتلخص فيها أحاديث المواطنين فجر اليوم في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، وأبرزها هاشتاق #ينبع_الصناعية والذي يتصدر ترند في “تويتر”.

وأشاد أهالي ينبع برجال الدفاع الجوي ليقظتهم وتعاملهم مع التهديدات الحوثية، وكيفية التعامل معها في لحظتها، وسط اطمئنانهم بعد أن أظهر أبطال الدفاع الجوي السعودي براعتهم في التصدي للصواريخ الباليستية؛ مؤكدين أن ينبع أمن وأمان ولم ولن تؤثر صواريخ المعتدين في ظل وجود رجال يحمون وطننا الغالي ويقدمون أرواحهم فداءً له.

وعلى الرغم من التهديد الذي يشكّله السلاح الإيراني الذي يصل لميليشيات الحوثي المنقلبة على الشرعية في اليمن؛ فإن رجال القوات السعودية يقظون لهذه التهديدات وكيفية التعامل معها في لحظتها؛ حيث قال الأهالي: “نؤمن قِبَل ذلك بحماية الله لأرض الحرمين، ثم بقدرات قيادتنا وجنودنا البواسل على صد المعتدين”.

وشكر الأهالي أبطال الدفاع الجوي السعودي؛ موضحين أن المملكة يحميها أبناؤها، والحياة كما هي في بلاد العز والشموخ آمنة مطمئنة ونحن نعيش بأمن وأمان واستقرار.

وأكد المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، أن قوات الدفاع الجوي للتحالف رصدت -فجر اليوم- إطلاق صاروخ باليستي من قِبَل الميليشيا الحوثية التابعة لإيران من داخل الأراضي اليمنية باتجاه أراضي المملكة، عند الساعة الرابعة وإحدى عشرة دقيقة فجراً.

وقال “المالكي”: “الصاروخ كان باتجاه مدينة ينبع، وأُطلق بطريقة متعمدة لاستهداف المناطق المدنية والمأهولة بالسكان، وتمكنت -بفضل الله- قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي من اعتراضه وتدميره، دون أن ينتج أي إصابات ولله الحمد”.

وبيّن أن تكرار إطلاق الصواريخ الباليستية للمرة الثانية أثناء وجود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن بصنعاء؛ يُثبت عدم اكتراث الميليشيا الحوثية الإرهابية بالجهود الأممية.

وأفاد “المالكي” بأن هذا العمل العدائي من قِبَل الميليشيا الحوثية الإرهابية التابعة لإيران يُثبت استمرار تورط النظام الإيراني في دعم الميليشيا الحوثية المسلحة بقدرات نوعية، في تحدٍّ واضح وصريح للقرارين الأمميين (2216)، (2231)؛ بهدف تهديد أمن المملكة وتهديد الأمن الإقليمي والدولي؛ لافتاً إلى أن إطلاق الصواريخ الباليستية باتجاه المدن والقرى المأهولة بالسكان يُعد مخالفاً للقانون الدولي والإنساني.

 

  74863 مشاهدة
0

تعليق


ينبع
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ينبع) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة ينبع الإلكترونية
حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام