_ ‫‬
فعلتها “المغذيات”.. مُراجع يضرب طبيباً ويسبه بينبع والشرطة تفتح تحقيقاً برعاية معالي مدير عام حرس الحدود. تنفيذ التمرين العملي للخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية صباح غد الخميس أهالي ينبع يقيمون مائدة إفطار صائم على نية الشهداء رسائل من ينبع تصفع صواريخ “الحوثي” الخائبة “لم نشاهدها.. شكراً للبواسل” بعد مكة والمدينة.. حالة جرب في ينبع تغلق روضة أطفال أب يضع الكلور في لبن ابنه الرضيع انتقاماً من زوجته بلدية ينبع تكشف مُلابسات فيديو اقتياد عامل مطعم “كلباً” بشرى لموظفي البنود والعقود.. وأنباء عن صدور توجيهات عليا بمعالجة أوضاعهم «التنمية الاجتماعية» توضح تفاصيل قضية «فتاة ينبع» المعنفة دوريات ينبع تضبط سائق السيارة الأجرة المتحرش بـ”فتاة الاحتياجات الخاصة”
_ ‫‬

شارك برأيك

كن على تواصل

للإشتراك بالقائمة البريدية

أحوال الطقس بينبع

حجوزات

إعلان

تعليقات: 0
يوليو - 19 - 2018

صحيفة ينبع -متابعات :
كشف تقرير فني للشركة السعودية للكهرباء عن نجاحها في تنفيذ عدد من المشاريع الحديثة في مجال توليد الطاقة الكهربائية، وهو ما أسهم خلال عامين ونصف فقط في خفض الاعتماد على النفط بنسبة كبيرة، إذ تمكنت الشركة من توفير ما يُقارب (57) مليون برميل ديزل و(52.2) مليون برميل وقود خام منذ عام 2016م حتى الآن.

وسلط تقرير “السعودية للكهرباء” الضوء على أبرز المشاريع التي أسهمت في نجاح استراتيجية الشركة لخفض الاعتماد على النفط ضمن رؤية المملكة 2030، وجهود الشركة للمنافسة على مؤشرات الأداء العالمي، وذكر التقرير أن تلك المشاريع ساهمت في تحسين الكفاءة الحرارية للنظام الكهربائي، والمحافظة على الموارد الطبيعية للمملكة، بتخفيض استهلاك الوقود السائل، وزيادة استهلاك وقود الغاز.

وأضاف: “تم تعزيز قدرات التوليد عن طريق تنفيذ مشاريع بتقنيات حديثة، وذات كفاءة عالية، وتعمل بالغاز الطبيعي، والوقود الثقيل، بدلاً من الديزل والوقود الخام، إضافة إلى تعزيز شبكة النقل والربط بين المناطق بالمملكة، وتشغيل مشاريع ربط المواقع المعزولة بالشبكة، وهو ما عزز خيارات الشغيل الاقتصادي وتحسين الكفاءة الحرارية من (36.2%) بنهاية عام 2015م لتصل إلى (40.3%) في الوقت الحالي”.

وأفاد التقرير أنه من بين المشاريع التي أسهمت في تحسين الكفاءة الحرارية للمنظومة الكهربائية وخفض استهلاك الديزل والوقود محطة جنوب جدة البخارية التي تعمل بالوقود الثقيل بقدرة (2640) ميجاوات، وأسهمت في الاستغناء عن العديد من وحدات التوليد الأقل كفاءة ؛ إضافة إلى محطة التوليد الثانية عشر التي تعمل بالغاز الطبيعي بقدرة (1994) ميجاوات، وتحويل المحطة العاشرة إلى دورة مركبة وتحسن الكفاءة فيها. جدير بالذكر أن “السعودية للكهرباء” تعمل في الوقت الحالي على الانتهاء من تشغيل محطة الشقيق البخارية بقدرة (2640) ميجاوات، لتعزيز الخدمة الكهربائية بالمناطق الجنوبية، وهي المحطة التي تم إنشائها وفقاً لأحدث التقنيات العالمية في مجال إنتاج الطاقة الكهربائية، وتعمل على الوقود الثقيل، وسوف تُسْهم في خفض الاعتماد على النفط، وفقاً لرؤية المملكة 2030.

  652 مشاهدة
0
    قسم: أخبار محلية

جميع التعليقات مغلقة

ينبع
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ينبع) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة ينبع الإلكترونية
حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام