_ ‫‬
“التجارة” تغلق محطات وقود تخلط المنتجات بالماء بينبع خمسينية تنتحر بآلة حادة ينبع.. إغلاق مطعم بعد ضبط عامل يدخن في مكان إعداد الطعام “الهيئة الملكية” توضح ملابسات حريق مصنع “ناتبت” في ينبع الهيئة الملكية بينبع تعلن توفر وظائف تعليمية للرجال في وقت وجيز.. شرطة ينبع تطيح بوافد متهم بالتحرش بـ”طفلة” وتحيله للنيابة مدني ينبع ينقذ أسرة احتجزت داخل مسكنها جراء حريق «هدف» يطرح 95 وظيفة شاغرة في ينبع فعلتها “المغذيات”.. مُراجع يضرب طبيباً ويسبه بينبع والشرطة تفتح تحقيقاً برعاية معالي مدير عام حرس الحدود. تنفيذ التمرين العملي للخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية صباح غد الخميس
_ ‫‬

شارك برأيك

كن على تواصل

للإشتراك بالقائمة البريدية

أحوال الطقس بينبع

حجوزات

إعلان

تعليقات: 0
نوفمبر - 3 - 2018

صحيفة ينبع – متابعات :
قالت السلطات اليابانية أن جزيرة “إسانبا خاناكيتا كوجيما” الصغيرة بالقرب من الساحل الشمالي لليابان المتاخم للحدود الروسية قد اختفت ولم يتبق منها أي أثر، وذكرت بعض المصادر في طوكيو أن الجزيرة غير المأهولة بالسكان ربما قد ابتلعها الماء على أغلب الترجيحات، هو ما قد يؤدى إلى تغير خريطة اليابان وحدودها البحرية.

وبدأ خفر السواحل الياباني مهمة واسعة للبحث عن الجزيرة، التي يقول الباحثون أن الأرجح إنها اختفت تحت المياه الباردة لبحر أوخوتسك بين شمال منطقة هوكايدو اليابانية وروسيا، بعد أن تآكلت بفعل الرياح العاتية والثلوج.

وجزيرة “إيسانبي هاناكيتاكوجيما” المختفية هي إحدى 158 جزيرة يابانية غير مأهولة، قامت الحكومة اليابانية بتسجيلها منذ 4 أعوام في مسعى لرسم حدودها الإقليمية مع روسيا، حيث أطلقت عليها الحكومة اليابانية هذا الاسم في عام 2014 من أجل تأكيد حقوقها في هذه المناطق وتوسيع المنطقة الاقتصادية، وما يثير المخاوف لدى اليابانيين بعد اختفاء الجزيرة أن المياه الإقليمية للبلاد قد تقلصت.

والآن وبعد اختفاء الجزيرة بالكامل يسعى خفر السواحل الياباني إلى تحديد موقعها للحفاظ على الحدود الإقليمية والبحرية للبلاد، وكانت الجزيرة قد اختفت من قبل تحت سطح الماء في العام 1987م، وقام حرس الحدود بتفقدها والبحث عنها آنذاك، ثم ظهرت فوق مستوى سطح البحر بمقدار 1.4 متر فقط، إلا إنها اختفت مرة أخرى وهذه المرة أعربت السلطات عن عدم قدرتها على رؤية الجزيرة حتى من خلال الجولات البحرية لحرس الحدود.

  24 مشاهدة
0

تعليق


ينبع
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ينبع) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة ينبع الإلكترونية
حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام