_ ‫‬
‏التلفزيون الرسمي: وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي في المحكمة في أول ظهور له منذ الإطاحة به.. اقتياد “البشير” إلى نيابة مكافحة الفساد اختناق طفلين بحريق شقة سكنية في ينبع صحيفة ينبع برعاية معالي مدير عام حرس الحدود. تنفيذ التمرين العملي للخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية صباح غد الخميس أهالي ينبع يقيمون مائدة إفطار صائم على نية الشهداء رسائل من ينبع تصفع صواريخ “الحوثي” الخائبة “لم نشاهدها.. شكراً للبواسل” بعد مكة والمدينة.. حالة جرب في ينبع تغلق روضة أطفال أب يضع الكلور في لبن ابنه الرضيع انتقاماً من زوجته بلدية ينبع تكشف مُلابسات فيديو اقتياد عامل مطعم “كلباً”
_ ‫‬

شارك برأيك

كن على تواصل

للإشتراك بالقائمة البريدية

أحوال الطقس بينبع

حجوزات

إعلان

تعليقات: 0
أغسطس - 25 - 2011

ينبع – فيصل الرفاعي

مازال رجال الحسبة يواصلون جهودهم في الحد من الفتن حيث نجح رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في محافظة ينبع من القبض على مقيم يمني يوم أمس بتهمة مضايقة المتسوقات من النساء والفتيات في شارع الحنان الملئ بالعمالة الوافدة . تشير التفاصيل أنه عندما كان يمارس رجال الهيئة مهام عملهم الميداني في ازقة شارع الحنان التي تكتظ بالنساء خلال هذة الأيام لقرب حلول عيد الفطر المبارك ، فقد استوقفت فتاة سعودية رجال الهيئة وهي تشكو من مضايقة أحد بائعي محلات الملابس النسائية وقالت إنه تحرش بها بالتقرب من ملامسة جسدها أثناء مرورهن للتسوق في ارجاء المحل الذي يعمل به أكثر من وافد يمني رغم صغر مساحة المحل فيقوم اكثر من عامل بعرض بضائعه عليهن بشكل مريب يجعلهن يتذمرن من نظرة الوافد وتصرفاته , هذا و عند تلقي البلاغ من الفتاة السعودية توجة رجال الحسبة الى رصد أفعال الوافد , و توجه له رجال الهيئة للمناصحة لكنه بدأ بالتلفظ على رجال الهيئة بنكرانه كل ما اتهم به لكن تدخل رجل الأمن المرافق لهم نجح في إلقاء القبض عليه وتسليمه للجهات المختصة . هذا و تشير مصادر صحيفة ينبع أن مهنة اغلب العاملين في المحلات النسائية في شارع الحنان مخالفة لأنظمة العمل والعمال وأن أعدادهم في تزايد خلال هذه الفترة وعملهم بنظام الساعة في المحلات النسائية مما يجعل العمالة لا يهمها سمعة المحل لأنه يعمل به خلال هذه الايام فقط .

  5566 مشاهدة
0

جميع التعليقات مغلقة

ينبع
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ينبع) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة ينبع الإلكترونية
حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام