_ ‫‬
صحيفة ينبع برعاية معالي مدير عام حرس الحدود. تنفيذ التمرين العملي للخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية صباح غد الخميس أهالي ينبع يقيمون مائدة إفطار صائم على نية الشهداء رسائل من ينبع تصفع صواريخ “الحوثي” الخائبة “لم نشاهدها.. شكراً للبواسل” بعد مكة والمدينة.. حالة جرب في ينبع تغلق روضة أطفال أب يضع الكلور في لبن ابنه الرضيع انتقاماً من زوجته بلدية ينبع تكشف مُلابسات فيديو اقتياد عامل مطعم “كلباً” بشرى لموظفي البنود والعقود.. وأنباء عن صدور توجيهات عليا بمعالجة أوضاعهم «التنمية الاجتماعية» توضح تفاصيل قضية «فتاة ينبع» المعنفة دوريات ينبع تضبط سائق السيارة الأجرة المتحرش بـ”فتاة الاحتياجات الخاصة”
_ ‫‬

شارك برأيك

كن على تواصل

للإشتراك بالقائمة البريدية

أحوال الطقس بينبع

حجوزات

إعلان

تصنيف :هموم الناس
تعليقات: 1
سبتمبر - 16 - 2011

ينبع – عمر فريد

بدأت منذ التسعينيات القرن العشرين خطر البطالة السعودية التي ظهرت بشكل كبير في القرن الواحد والعشرين مع ازدياد عدد السكان في المملكة العربية السعودية والتي بلغت عدد سكانها في عام 2011 حسب تعداد مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات إلى 18,707,576 نسمة حتى أن بعض الوزارات والمؤسسات لم تعطي هذه الخطر أهمية التي تستحقها البطالة من مصلحة الوطنية العليا للدولة , وقد أظهرت الإحصائيات أن عدد البطالة في المملكة العربية السعودية من ذكور وإناث حوالي واحد ونصف مليون عاطل سعودي , وبينما تقدرها في العالم العربي الأخر إلى الإحصائيات شبه رسمية في الأردن 14,3 % وفي لبنان نحو 25 % والمغرب نحو 9,9 % , لذا يتم ضرورة توفير مبالغ أخرى وفق الخطة المواجهة للبطالة والتي لا يحتمل التأخير أو التأجيل أو التسويف لأن الجوع لا يرحم .

حيث يبدأ خريجوا الجامعات بحماس وثقة إلى تقديم أوراقهم وملفاتهم ومؤهلاتهم الجامعية إلى وزارة الخدمة المدينة أو الجهات الحكومية الأخرى لتحقيق آمالهم وأحلامهم التي طالما انتظروها مع الدراسة الجامعية بحلوها ومرها , عند تسليم الأوراق والملفات للوزارة تبدأ في سلسة الانتظار وتمر أعوام تلو الأعوام حتى تدخل في طابور البطالة , ثم إلى الصدمات النفسية والإحباطية التي تقوده إلى بعض الأفكار الهدامة أو الجماعات المتطرفة ويكون سبب في فشل المجتمع الأسري أو الخارجي والهروب منها .

هذا طالب يوسف الحمود خريج من أحد الجامعات السعودية بتخصص معلم لغة عربية يقول يوسف بعد تخرجي فرحت كثيراً بسبب أني تخرجت من الجامعة بنسبة ممتازة مع مرتبة الشرف ولكن بعد تقديمي للأوراق والذي انتظرت لمدة 7 سنوات بعنا وحسرة وألم حتى أني عملت وظيفة حارس أمن في احد الشركات السعودية وتخصصي معلم , لكن ماذا أفعل كل ذلك لأجل لقمة العيش وبعد الانتظار الطويل جاء قرار بتعييني كمدرس في أحد المدارس الجنوبية في المملكة , وأنا في شرقها ومعي زوجتي وأطفالي ولا أعرف شئ عن هذه المحافظة لكن يكفي حالة اليأس والإحباط التي شعرت بها في السنوات الماضية والأعوام طويلة في الانتظار , لذا من يكون مسؤولاً عن هذا التأخير والهدم لأحلام وطموحات إنسانية قد يكون سبباً في تطوير وازدهار الدولة .

وكما أن هناك لدى معظم الطلاب ميل في الوظيفة لدى القطاعات الحكومية والعزوف عن التوظيف في القطاعات الخاص خشية التعسف وبالتالي عدم الاطمئنان على مستقبلهم الوظيفي في هذا القطاع , وهل سيكون هناك تعاون مع منظمات وفق خطط وإستراتجيات مدروسة ومدققة للقطاع الخاص بالتعاون والتفاعل الجذري مع الحكومة لتشغيل وتدريب وتأهيل آلاف الباحثين عن العمل , فالجميع مسؤول عن ارتفاع عدد البطالة ولا بد خلق مجتمع قادر على العيش والعمل الجيد .

  6118 مشاهدة
1
    قسم: هموم الناس

تعليق واحد حتى الآن.

  1. يقول الريس:

    نعاني نحن رجال امن شركة الخدمات الراقيه من ضعف الراتب 3150 ونحن نشرف علي اكبر مشروع في الشرق الاوسط مصفات البحر الاحمر في ينبع والامر من ذللك انه عند انتهاء المشروع يتم تسريحنا منه واحضار رجال امن صناعي من ارمكو وهضم جميع خبراتناء نرجو من المسئولين من وضع حل لذالك

ينبع
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ينبع) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة ينبع الإلكترونية
حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام